قصة عن تهيئة الطفل لاستخدام المرحاض من راويتي تروي قصة

قصة عن تهيئة الطفل لاستخدام المرحاض من تأليف سعيد الزويد

انا أذهب الى الحمام

انا أذهب الى الحمام
امي تريد لن تعلمني ان ادخل الحمام لكني لا أحب الجلوس على المرحاض
امي تقول: إذا ذهبت للحمام سأعطيك هدية
بطني يؤلمني احتاج ان اذهب للحمام ولكن لا أحب ذلك سأعملها على نفسي … لا لا لا
قالت امي: بطنك يؤلمك يا ولدي هيا ادخل الحمام إذا جلست على المرحاض وطردت ما في بطنك فسترتاح
سأفعل مثل ما قالت امي
انزل سروالي واجلس على المرحاض
انا ادفع.. ادفع.. ادفع وسوف تخرج مني الى المرحاض
هييييه هي خرجت مني لتذهب الى بيتها المرحاض
ماما… لقد عملتها في المرحاض.. انا فرحان
بطل.. انت بطل.. سأصفق لك
انا نظيف لن أعملها على ملابسي من اليوم فصاعدا انا كبير…
شكرا امي على مساعدتك لي.

قصة عن تهيئة الطفل لاستخدام المرحاض من تأليف سعيد الزويد

عمل تنموي يسعى لنشر الاخلاق والقيم والعادات الجيدة للأطفال من خلال القصص المسجلة بطريقة بسيطة تساعد الطفل على تعزيز مهارات الاستماع ,تحسين مهارات التواصل ,تحسين مهارات التعاطف , زيادة المفردات وزيادة التركيز والانضباط